WELCOME TO MASR7NA
 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 بائع المناديل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
إسلام شحاتة

avatar

عدد الرسائل : 48
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: بائع المناديل   الأحد يناير 27, 2008 8:11 am

بائع المناديل


الساعة الان هي الثامنة صباحا اليوم لا يهم فجميع أيامنا صارت سواء الان اقف في الشرفة لابتاع لنا خبزا فاذا بصوت يردد ( العيش يالي عاوز العيش ) فاذا ( بتروسكل ) يسير وهو مكدس بالأرغفة ولكني تعجبت فلا أرى أمامي أي بائع فكيف يسير هذا التروسكل منفردا ؟! فأثرت الانتظار الى ان اقترب الصوت أكثر فاكثر فاذا بي أرى طفلا لا يتجاوز عمره الثامنة وقد دفع هذا الجبل أمامه فنظر إليّ أجبته بجنيهين فاسرع بعشر ارغفة فالخبز في حينا صار عزيزا واتجه الى السبت المتدلي من شرفتنا فاخذ المال ووضع الخبز واخذت ارفع السبت ببطئ او سرعة لا أدري فكنت مشغولا بذلك المشهد وما يخبئه من أحداث وحكايات فما دفع هذا الصغير ان يعمل ومن سمح له بذلك تساؤلات وتساؤت لكنني لم أصل لإجابة حين وصل السبت إلى يدي فدخلت الى الغرفة ولكن قلبي لم يدخل معي فقد ظل مع العقل يفكر في هذا الطفل ثم بعد بضع ساعات خرجت من بيتي قاصد بيت جدتي وركبت الحافله وفي انتظار الحافلة كي تمتلئ بالركاب إذا بطفل صغير أخر يتصلق الحافلة متصلقا لكي يصل الى الباب وبالفعل قد وصل وجلس على الكرسي يلتقط أنفاسه المتقطعه من أثر التصلق فعمره هذه المره لايتجاوز الخامسة وكان يبيع هو الاخر ولكن المناديل فد أمسك في يديه كيس من المناديل وبالاخرى حقيبة بلاستيكية بها بعض من الاكياس فأخذ يبتسم ويحدق في الجالسين فبادر شابا يجلس في الكرسي الامامي قائلا له تشتري منديل أجابه لا أريد فسارعه لماذا ؟ أجابه لا أريد قال أشتري فالجو حار جدا وارى عليك أثار العرق ثم أخذا يتجادلا والعجب العجاب أن الطفل الصغير بمنطقه العذب وابتسامته المضيئة كان يفوز في كل مره لقد صعد ذلك الصغير المركبه وكانت تتسم بالصمت ويعلوها الشجن و الكآبة فأحالها إلى سرور وضحكات من تلك الفصاحة وما أن امتلأت الحافلة وركب السائق ليسر بنا في طريق الجده إذا بالصغير يصيح ( استنى ونزلني ) فتصارعت الأيادي في حب وابتسام لتساعده لبلوغ الأرض فنزل وردد ( سلموا عليكم ) فنظرت ُ في يديه فوجدته بنفس الكيس من المناديل ونفس الحقيبة فاكتشفت انه لم يبع لنا مناديل بل تصدق علينا بالابتسامات وأغدقنا بالفرحة رغم ما يعانيه من أهوالٍ تدفع مثله لذلك فأثرت الصمت وصار بنا السائق فما ان غادرنا المكان حتى عاد كل شيء لعادة فالصمت هو الصمت والكآبة هي الكآبة ولم يبقى لي في الذاكرة إلا طفلا ينادي ( العيش يالي عاوز العيش ) واخر أسميته بائع المناديل .


***************
مع تحياتي
إسلام محمد شحاتة محمد حجازي

_________________
من الصعب ان ينمو الابداع في عقل جائع
والاصعب ان يختفى الاحساس من قلب شاعر

www.alshaer.un.ma
www.masr7na.un.ma
www.2dab.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
shaimaa_shaheen

avatar

عدد الرسائل : 37
العمر : 28
الموقع : /http://www.2dab.org/vb
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بائع المناديل   الثلاثاء فبراير 12, 2008 12:50 pm

حقيقى يا اسلام لا أستطيع قول غير أنك فنان بمعنى هذه الكلمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com
إسلام شحاتة

avatar

عدد الرسائل : 48
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 10/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: بائع المناديل   السبت فبراير 16, 2008 12:16 pm



الف شكر لك شيماء على التعليق الجميل والتشجيع الاجمل , ويارب اقدم دائما ما يحوز على اعجابكم . الى الامام دائما وبالتوفيق الدائم باذن الله .

_________________
من الصعب ان ينمو الابداع في عقل جائع
والاصعب ان يختفى الاحساس من قلب شاعر

www.alshaer.un.ma
www.masr7na.un.ma
www.2dab.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بائع المناديل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
MASR7NA :: منتدى الاقلام-
انتقل الى: